تطبيق التعرفة الجديدة ضاعفها من 45 مليون دينار الى 133 مليوناً

200 % زيادة مصروفات الكهرباء الحكومية تطبيق التعرفة الجديدة ضاعفها من 45 مليون دينار الى 133 مليوناً

كتب – محمد غانم:

كبدت تعرفة الكهرباء والماء الجديدة المال العام مبالغ طائلة خلال العام الحالي، فقد كشف تقرير لجنة الميزانيات عن السنة المالية 2017 – 2018 أن مصروفات الكهرباء والماء في الجهات الحكومية بلغت 133 مليون دينار بزيادة بنسبة 198 في المئة مقارنة بالعام الماضي.
وذكر التقرير أن مصروفات الكهرباء والماء في الوزارات والمؤسسات الحكومية ارتفعت بقيمة 88 مليون دينار عن العام الماضي الذي بلغت فيه 45 مليونا، مرجعة الزيادة الى تطبيق التعرفة الجديدة على القطاع الحكومي بواقع 25 فلسا لكل كيلوات و4 فلوس لكل غالون امبراطوري من المياه، ومعتبرا الزيادة المضاعفة في مصروفات الكهرباء المشكلة الثانية ضمن أربع مشاكل تواجه الميزانية العامة للدولة.
وأشار التقرير إلى أن مؤشر كلفة الكهرباء بحاجة إلى إعادة نظر من قبل الحكومة وإجراء دراسة شاملة للوقوف على الإيجابيات والسلبيات، لافتا إلى أن ارتفاع المصروفات سيساهم في زيادة عجز الميزانية لا سيما أن الدولة بدأت فعليا في مرحلة الاقتراض لتمويل النقص في الاحتياطي العام.
وفيما دعا التقرير إلى ترشيد استهلاك الكهرباء والماء، أكدت مصادر مطلعة لـ “السياسة” أن وزارة الكهرباء ستحدد لكل جهة حكومية حدا أقص للاستهلاك، لافتة إلى أنه سيتم تحديد عدد كيلوات لكل متر مربع في المباني الحكومية حتى تتمكن كل جهة من بناء ميزانيتها وفق هذا السعر مقارنة بالاستهلاك.
وبينت أنه في حال زيادة معدلات استهلاك الجهة عن المحدد لها سيتم تغطية الزيادة من بنود أخرى في ميزانيتها الامر الذي سيؤثر سلبا على مشاريعها وبالتالي يجبرها على الترشيد.
وأوضح التقرير أن مصروفات الهيئة العامة للاستثمار الكهربائية بلغت 912 الف دينار للعام الحالي مقارنة بـ 16 الفا العام الماضي والهيئة العامة للشباب 100 الف دينار فيما كانت العام الماضي 1.800 فقط، والهيئة العامة للمعلومات المدنية 297 الف دينار فيما كانت 24 الفا و900 العام الفائت.