228 مليون دينار صافي أرباح البنوك المحلية في الربع الأول من العام الحالي نجحت في تحقيق نمو بمعدل 16.8 % وبقيمة 33 مليون دينار

0

“الوطني” في الصدارة بـ 93.6 مليون دينار و”التجاري” يسجل أعلى معدلات النمو

كتب- محمود شندي:

نجحت البنوك المحلية فى تحقيق نمو في نتائجها المالية خلال الربع الاول من 2018 مدعومة بادائها المالى الجيد، حيث قفزت ارباحها بنحو 33 مليون دينار وبنمو 16.8% ليبلغ اجمالي ارباحها 228.6 مليون دينار قياسا بنحو 195.6 مليون دينار فى الفترة نفسها من 2017.
وتصدر البنك الوطني قائمة اكبر البنوك من حيث حجم الأرباح بنحو 93.6 مليون دينارفيما جاء “بيتك” بالمرتبة الثانية بنحو 43.9 مليون دينار وبنك برقان فى المرتبة الثالثة بــ 20.3 مليون دينار و”الاهلي المتحد” رابعا بارباح فيمتها 16.8 مليون دينار ثم بنك بوبيان بنحو 12.5 مليون دينار.
حلّ البنك التجاري في صدارة قائمة البنوك الأكثر نموا في الربع الاول بنمو 1159% بعد ان قفزت الارباح بنحو 9.3 مليون دينار لتصل الى 10.8 مليون دينار بعد ان كانت 0.8 مليون دينار فى نفس الفترة من العام الماضى ثم جاء بنك وربة فى المرتبه الثانية بنمو 115% ثم بنك بوبيان بنحو 18% وتلاه بنك الاهلى الكويتي بنحو 18% ثم بنك الخليج بنحو 15% ثم برقان بنحو 14% وبيتك بنمو 14%.
يأتى هذا النمو فى نتائج البنوك ليعطى مؤشرات ايجابية حول تطور هذا القطاع الحيوي والرئيسي في الاقتصاد الكويتي خلال 2018 وليؤكد متانته وقدرته على قيادة النموالاقتصادى فى البلاد، لاسيما و أن الكويت تتمتع باحتياطيات مرتفعة تعزز من وضعها المالى على الرغم من أسعار النفط المنخفضة نسبيا.
وتتعدد أسباب نمو أرباح البنوك لكن يأتي في مقدمتها ارتفاع صافي إيرادات الفوائد وكذلك زيادة محفظة التمويل والنمو الواضح في أدائها التشغيلي المدعوم بزيادة في إيرادات التمويل وزيادة حجم الأعمال، وكذلك اتباع البنوك سياسات تمويلية متأنية وانتقائية حفاظا على جودة أصول البنك وهو ما أدى إلى انخفاض نسبة الديون غير المنتظمة فى معظم البنوك وهو ما يشير الى تمتع معظم البنوك بالمرونة والجودة والتنوع في الأرباح، رغم تحديات البيئة التشغيلية العالمية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ستة عشر − 4 =