3 أهداف لرينارد في تجربة إستونيا

0 10

يستعد منتخب المغرب لمواجهة إستونيا وديا، غدا، تحضيرًا للمشاركة في مونديال روسيا، وهي الثالثة للأسود، بعد مباراتي أوكرانيا وسلوفاكيا.
ويرصد هيرفي رينارد، مدرب منتخب المغرب، عدة أهداف لهذه المباراة، حيث لم يتمكن من إشراك كل اللاعبين، في اخر وديتين.
ويريد المدرب الفرنسي، وضع لاعبين آخرين تحت الاختبار، أمام إستونيا، قبل المونديال، على غرار يوسف النصيري، ورضا التكناوتي، ونبيل درار، الذي غاب بسبب الإصابة.
ويهدف رينارد من وراء مشاركة النصيري، لتعزيز الحلول الهجومية بشكل أكبر، بعدما فشل المهاجم خالد بوطيب في تقديم مستويات فنية مقنعة، خلال أول وديتين. كما يسعى المنتخب المغربي لمواصلة تألقه، والفوز على إستونيا، للحفاظ على المعنويات المرتفعة، خاصة أن الانتصار الأخير على سلوفاكيا، كان له تأثير إيجابي على كل مكونات الفريق، إلى جانب الجمهور ووسائل الإعلام.
وهذا بالإضافة إلى أن رينارد، سيضع على ضوء هذه المباراة، اللمسات الفنية والتكتيكية الأخيرة، قبل السفر إلى روسيا.
وتعافى الدولي المغربي، نبيل درار، كليا من الإصابة، التي لحقت به على مستوى ربلة الساق، وفرضت عليه الغياب عن أول وديتين للمنتخب، بمدينة جنيف السويسرية، أمام أوكرانيا وسلوفاكيا.
وانضم درار للمران العادي للاعبين، ليكون جاهزا للعب، أمام المنتخب الإستوني، ليلحق بمركز الظهير الأيمن، الذي شغله بدلا منه أشرف حكيمي، لاعب ريال مدريد.وكان هيرفي رينارد، مدرب أسود الأطلس، قد أكد في تصريحاته، أنه لن يغامر بإشراك درار، ما لم يتأكد من تعافيه بالكامل من الإصابة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.