40 حكما محليا لإدارة دولية الأمير للرماية

مشاركة واسعة في البطولة

اكتملت تحضيرات نادي الرماية لانطلاقة بطولة سمو الأمير الدولية الكبرى في نسختها السابعة غدا، بمجمع ميادين الشيخ صباح الأحمد الأولمبي، بمشاركة اكثر من 320 راميا ورامية من 39 دولة عربية واجنبية.
وقامت اللجنة المنظمة العليا للبطولة بوضع اللمسات الاخيرة على التحضيرات الخاصة بانطلاق الفعاليات، وأصبح مجمع الميادين جاهزا لاستقبال الرماة والراميات.
من جانبه اكد بطرس جلغ رئيس الاتحاد اللبناني حرص اتحاده على المشاركة في البطولة بثلاثة رماة وهو الحد الاقصى المسموح لكل دولة ونأمل ان نحقق النتائج المرجوة بما يتناسب مع طموحات الرماية اللبنانية.
واضاف بان لبنان مستعدة لمزيد من التعاون الرياضي مع الكويت في كافة المجالات، مؤكدا بان الكويت سباقة على الصعيد العربي والاسيوي وحتى الدولي في مبادراتها بالمجال الرياضي واستضافة البطولات والفعاليات الرياضية، كما اشاد بالمجهود الكبير الذي يبذله دعيج العتيبي رئيس الاتحادين الكويتي والعربي للرماية لتطوير اللعبة سواء على مستوى المنطقة العربية او بالقارة الاسيوية.
وتم أمس توزيع الشهادات على المشاركين في دورتي الحكام للخرطوش والمسدس، التي افتتحها أمين عام الاتحادين الكويتي والعربي للرماية عبيد العصيمي مطلع الأسبوع الجاري، اللتين نظمهما الاتحاد المحلي تحت مظلة نظيره الدولي (ISSF)، بمشاركة 37 حكما من البحرين والسعودية ومصر ولبنان بالاضافة الى الحكام المستجدين من الكويت.
وقال نائب المدير الفني العام للرصاص ورئيس لجنة حكام الرصاص عبد الله البركات ” نادي الرماية على اتم الاستعداد لإستقبال المشاركين في بطولة سمو الأمير السابعة”.
واشار الى رصد 30 حكما كويتيا للمشاركة في ادارة منافسات البطولة، ومع اضافة المشاركين في الدورة سوف يكون عدد الحكام المحليين قرابة 40 حكما.