6 أندية تدخل حقبة جديدة في أجواء هادئة كثافة التصويت فاقت التوقعات... والعملية الانتخابية مرت بسلام

0 79

كتب – خالد العنزي واحمد السقا:

كتب أكثر من 70 % من اعضاء الجمعية العمومية لستة اندية عهدا جديدا بانتخاب مجالس ادارات جديدة لاربع سنوات حتى 2023، بعدما عرفت التزكية طريقها نحو عشرة اندية اخرى، في حين خرج القادسية من المشهد الانتخابي موقتا لحين اعتماد نظامه الاساسي في 29 الجاري. وشهدت اندية العربي، الجهراء، الصليبخات، الشباب، برقان، ووربة للمعاقين اقبالا كثيفا خالف التوقعات في اجواء هادئة عاشه الوسط الرياضي خلال الـ 24 ساعة الماضية، حيث اغلق بابا الانتخابت في العربي على حضور 5000 ناخب، وفي الجهراء 4323 ناخب، وفي الصليبخات 5600 ناخب وفي الشباب 3890 ناخب وفي برقان 1158 ناخب، ياتي ذلك في الخطوة الاولى لخارطة الطريق المتفق عليها من جانب حكومة الكويت واللجنة الاولمبية الدولية في سبيل الوصول لرفع نهائي ودائم للايقاف الرياضي. وجرت العملية الانتخابية بسلاسة غير معهودة في ظل التعاون الكبير بين القوائم المتنافسة والقائمين على العملية سواء مستشاري هيئة الفتوى والتشريع او الهيئة العامة للرياضة التي حرصت على تقديم كل أوجه الدعم اللوجستي لتسهيل مهمة اللجان الانتخابية التي أشرفت على المشهد برمته. ولم تخل الانتخابات من المنافسة الساخنة التي تصدرها بطبيعة الحال القوائم، خصوصا أن عدد المستقلين لم يتجاوز اصابع اليد الواحدة في اغلب الاندية، ورفعت القوائم شعار «الالتزام» لحض الناخبين على اختيار القائمة بالكامل.

العربي… «الالتزام» شعار «القائمتين»

عرفت عملية الاقتراع في العربي التي شهدت منافسة شرسة بين قائمتي «اسرة النادي» و»ابناء النادي» اقبالا بطيئا بالفترة الصباحية، التي شهدت انقطاع التيار الكهربائي عن بعض اللجان، ثم ارتفعت لتصل الى 21 في المئة خلال فترة الظهيرة، وتجاوزت النسبة 50 في المئة مع دخول الفترة المسائية. ولجأت القائمتان المتنافستان الى تكثيف الحملة الدعائية في الساعات الاخيرة من خلال عرض برامجها وافكارها على الناخبين قبل دخول لجان الاقتراع في محاولة للتأثير وتغيير القناعات، مع التمسك برفع شعار «الالتزام» لحض المقترعين على اختيار القائمة بالكامل. وشكلت الاصوات النسائية في العربي حجر زاوية لانتخاب المجلس الجديد، حيث ظهر جليا الاقبال الكثيف للنساء منذ الساعات الاولى للاقتراع، وبلغ عدد الاصوات ما يقارب من 355 صوتا خلال الساعات الاولى، ويبلغ عدد العضوات في الجمعية العمومية للعربي 1513.

تكدس في الجهراء

في الجهراء… جاءت عملية الاقتراع هادئة ولم تشهد اي مشاحنات بين اطراف قائمتي «الجهراء» برئاسة نواف جديد العنزي والثانية «الاتحاد» برئاسة خالد الجارلله، الا ان نسبة الحضور حتى الساعة الثانية ظهراً بلغت 27% من عدد الجمعية العمومية التي تبلغ 5519 عضوا، ووزعت اعضاء الجمعية العمومية على 9 لجان انتخابية حسب الاحرف الابجدية. من ناحيته، ابدى نواف جديد رئيس قائمة «الجهراء» تذمره من تكدس الناخبين داخل اللجان وهو عائد الى عدم الترتيب داخل اللجان، وتابع: هذا الامر يقع على عاتق اللجنة الانتخابية بتحملها المسؤولية كاملة تجاه ذلك الامر، موضحاً انه ابدى ملاحظاته للجنة الانتخابية، ولفت جديد الا انه سيعمل على تنظيم النادي بشكل مميز اذا ما حالفه الحظ في الفوز في الانتخابات، مشيراً الى ان بعض الالعاب تحتاج مزيداً من الاهتمام والدعم للنهوض في النادي.بدوره، قال خالد الجارلله رئيس قائمة «الاتحاد»: إن هذا اليوم يعتبر عرسا ديمقراطيا جهراويا نتنافس به مع اشقائنا في القائمة الاخرى لخدمة النادي، متمنياً التوفيق للجميع للنهوض بالنادي وعودته لمكانه المعهود بعد سنوات من الانحدار الفني لبعض الفرق، وتابع: إن حضور الفترة الصباحية كان جيدا، نافياً وجود اي حساسية بين القائمتين، لا سيما ان اعضاء القائمتين تجمعهما الاخوة والترابط الاجتماعي، مبديا استعداده للتعاون مع مجلس الادارة الجديد للنهوض بالنادي في حال عدم توفيقه بالانتخابات.

تعاون كبير

كما أشاد رئيس اللجنة الانتخابية في نادي الجهراء تركي الظفيري، بسير العملية الانتخابية امس بصورة جيدة تنم عن وعي المرشحين والناخبين وحرصهم على ظهور هذا العرس الديمقراطي بصورة مناسبة، مضيفا: «كانت هناك بعض العراقيل الصغيرة في بداية اليوم، الا انه تم تداركها ومواصلة عملية التصويت حسب ما تمنينا»، شاكرا في الوقت ذاته موظفي الهيئة العامة للرياضة ورجال الامن على تنظيم الانتخابات.

كفة عناد أرجح في الصليبخات

في الصليبخات… وصل عدد الناخبين خلال الفترة الصباحية في انتخابات نادي الصليبخات امس الى ٤٠٪ من اصل ٨٥٧٢ ناخبا يحق لهم التصويت، وان كانت المؤشرات الاولية ترجح كفة قائمة «أبناء النادي» برئاسة سعد عناد أمير السر الاسبق على قائمة «الاتحاد» برئاسة مذكر الهاجري. وأشاد رئيس اللجنة الانتخابية جابر الابراهيم بسير العملية الانتخابية التي جرت بهدوء، مؤكدا فرز الاصوات في كل لجنة على حدة وعدم تجميع الصناديق باللجنة الرئيسية وذلك لتسهيل سير العمل وسرعة الانتهاء من الفرز.

روابط مشتركة في الشباب

في نادي الشباب… جاءت الانتخابات هادئة في الفترتين الصباحية والمسائية، حيث شهد الاقتراع في الساعات الاولى حضور ما يقارب من عشرين في المئة من أصل 7200 عضوا، وان كانت المؤشرات تصب في صالح كفة قائمة النادي برئاسة مناحي العازمي التي تحظى بنصيب الاسد من دعم عدد المسجلين في الجمعية العمومية. وقال جابر الزنكي مرشح قائمة النادي: إن الامور تسير بسهولة وسط تعاون من الجميع، مؤكدا ان الهدف هو خدمة النادي، مشيرا الى ان الأمور ودية بين القائمتين، في ظل روابط وأهداف مشتركة. من جانبه اتفق ماجد عوض مرشح قائمة ابناء النادي مع الزنكي، مؤكدا ان قرار الجمعية العمومية سيحدد عدد من الاعضاء للتواجد داخل مجلس الإدارة، على أن يظل الباب مفتوحا للجميع لخدمة النادي.

مروي يشيد بتعاون الجهراء

أبدى نائب مدير هيئة الرياضة المشرف على انتخابات نادي الجهراء علي مروي، رضاه عن التعاون المتميز بين القائمتين المتنافستين في الجهراء وهو ما يسهل على الجميع اجراءات الانتخاب، موجهاً شكره لرئيسي القائمتين نواف جديد وخالد الجارالله، شاكرا في الوقت ذاته جميع المساهمين في الانتخابات وعلى رأسهم إدارة الفتوى والتشريع والمستشار هيثم الروشيد، مبيناً أن التفاعل من الناخبين كان واضحاً منذ الصباح الباكر عبر توافدهم بصورة مميزة، وقال: «سنقول مبروك للقائمة الفائزة في الانتخابات التي نتمنى أن تواصل دعم النادي بشكل مميز حتى نرى الجهراء مثلما كان دائماً مزدهراً ومميزاً».

عبدالصمد: أكثر سخونة من الانتخابات البرلمانية

أبدى عضو مجلس الامة سيد عدنان عبدالصمد دهشته من قوة الانتخابات في النادي العربي ونسبة حضور الناخبين، مشددا على انها اسخن من انتخابات مجلس الأمة. وأشاد النائب بهذا العرس الديمقراطي للكويت وللرياضيين، وتمنى التوفيق للجميع ولصالح النادي العربي الذي نأمل عودته لعصره الذهبي خلال فترة رئيسه الراحل احمد عبدالصمد.

عاشور: فرحة كبيرة

قال النائب صالح عاشور: إن الرياضة الكويتية تعيش فرحة كبيرة خلال العرس الانتخابي بعودة تطبيق القانون، مؤكدا ان الانتخابات ستساهم في رفع الايقاف الكلي عن جميع الالعاب وعودة تطبيق القانون بعد اجراء هذه الانتخابات. وفيما يخص النادي العربي نحن معتادون على الاجواء الانتخابية وكلنا اخوان والجميع يسعى لمصلحة الرياضة بشكل عام والنادي العربي بشكل خاص وفي النهاية سنبارك لمن يفوز بثقة الجمعية العمومية للنادي، ونتمنى التوفيق للجميع بشرط أن يكرس نفسه ومجهوده لرفع شأن الرياضة المحلية التي تراجعت أخيرا وبشكل واضح عن ما كانت عليه بالسابق.

الأمن يحتوي أزمة بالعربي

نجح رجال الشرطة المتواجدون في السيطرة على المشاجرة بين عدد من الأشخاص خلال انتخابات النادي العربي، بسبب خلافات انتخابية. وتواجد رجال الامن في موقع اجراء الانتخابات لحفظ الامن ومتابعة الوضع الامني، وبدأت المشاجرة بتلفظ أحد الأشخاص المنتمين لإحدى القوائم على شخص اخر، وكاد الامر يتطور لولا تدخل رجال الامن وفرض السيطرة وتفريق المتشاجرين.

لقطات

– تواجد امني مكثف داخل وخارج اسوار نادي الجهراء ما سهل من مهمة الناخبين في ادلاء اصواتهم.
– حرصت وزارة الصحة على توفير سيارات الاسعاف عند النادي ومقر القائمتين المتنافستين تحسبا لاي طارئ. حرص نائب مدير الهيئة العامة للرياضة الدكتور صقر الملا، يرافقه علي مروي نائب مدير عام الهيئة لقطاع الشؤون المالية والادارية والمشرف على انتخابات نادي الجهراء، على تفقد اللجان الانتخابية.
– شهد مقر نادي الشباب حضور عدد من الرياضين غير المنتمين للنادي، من أجل دعم المرشحين في القائمتين.
– حرص نائب رئيس مجلس إدارة هيئة الرياضة أسد تقي على الإدلاء بصوته في نادي الشباب، مؤكدا أن حضوره الى نادي الشباب جاء بصفته ناخبا وليس من موقعه في هيئة الرياضة.

You might also like