6 وسائل تضمن لك الفوز في أي خلاف

0 19

ترجمة – أحمد عبدالعزيز:

الخلافات الزوجية والمجادلات الحادة بين الشريكين من اكثر مواقف الحياة الاسرية صعوبة والجدال عموماً سواء مع شخص تحبه او تكرهه او حتي لا تعرفه يتسبب في زيادة القلق ويرفع ضغط الدم لذلك يتجنب كثيرون كل انواع الصراعات والخلافات مع الاخرين وبرغم ذلك نجد اخرين لديهم استعداد للجدال والصراع بينما نجد اناساً يتخذون موقفاً وسطاً لا يفضلون فيه الخلاف ولكنهم يستعدون للمواجهة اذا اقتضى الامر. والسؤال الذي يتبادر الى الذهن هو كيف تفوز في هذا الخلاف؟ ثمة ابحاث اجتماعية لا حصر لها عن الصراعات وحل الخلافات ونعرف على سبيل المثال انه في العلاقات الحميمية هناك طرق متعددة لحل الخلافات وتدعم قدرة الزوجين على ان تستمر علاقتهما معا وهناك اساليب اخرى تهدد استقرار الاسرة. لذلك يجدر بنا التعرف على كيفية استخدام اساليب حل الصراع والخلاف لكي تساعدك على تجاوز اي خلاف وعلينا في البداية ان نتذكر دور العواطف والانفعالات في تنظيم حل الخلافات وقد يكون لنا اسوة في حل الصراعات والخلافات السياسية على المستوى الدولي بحيث نستفيد باساليبها وتكتيكاتها.
يؤكد الباحثون ان اسلوب الافراد في تقييم افكارهم حول موقف معين هو الذي يشكل مشاعرهم والمثال على ذلك انك تشعر بالخوف اذا احسست بانك معرض للتهديد وتشعر بالحزن اذا فقدت شيئاً ما كما ان تقييمنا للمواقف يتأثر بوسائل الاعلام والتي تشكل اراء الناس بطريقة غير مباشرة فربما لا تعرف احد المشاهير الذين ماتوا لكن تعرضك لفقدان احبائك وتغطية اخبار الوفاة في وسائل الاعلام يشعرك بالحزن. في اي خلاف قد يكون تقييمك للموقف انك خاسر وقد تعتقد انك ينبغي ان تخرج منه على حق ويتوقف ذلك على مدى محبتك للشخص الاخر كل ذلك له تأثيره على مشاعرك كما يؤثر في الموقف وجود داعمين لك وهنا تبدو اهمية رأي الاخرين هل سيعتبرونك فاشلاً وخاسراً ام ستبدو امامهم منتصراً وعلى حق في موقفك؟
اذا وضعنا في اعتبارنا كل العوامل السابقة يمكننا التطرق الى معرفة ست وسائل مهمة تستطيع بها الفوز في اي خلاف ومن الضروري ان تعرف ان الفوز لا يعني ان تكون الطرف الوحيد الذي على حق خصوصاً اذا كان هدفك انهاء الصراع وفيما يلي طرق تساعدك على الفوز وانهاء الصراع.

معرفة الحقائق
كم مرة زعمت فيها انك تعرف بعض الامور التافهة ثم تبينت ان معلوماتك غير صحيحة تماً واذا تحداك احدهم فانك لا تريد ان تخسر فتتمسك بموقفك وتحاول تحوير الحقيقة لصالحك ويرى الخبراء ان هذا التصرف خطأ لذا حاول ان ترى الامور من جميع الابعاد من خلال وجهة نظرك وفي الوقت نفسه من وجهة نظر الطرف الاخر وقد تكتشف ان الامر كله كان مسألة تافهة لا تستحق عناء الصراع والخلاف حولها وتقتنع في نهاية المطاف انك لابد ان تنهي المسألة برمتها.

الاستعداد لفهم وجهة
نظر الطرف الاخر
ليس شرطاً ان تتفق مع خصمك لكي تفهم وجهة نظره ولكن اذا اردت الفوز في اي جدال عليك ان تكون مستعداً لرؤية العالم بالطريقة التي يراها به خصومك وحاول معرفة ما الذي يؤثر عليهم فقد يكون السبب شعورهم بالتهديد والقلق او الغضب وربما كانوا يعرفون شيئاً لا تعرفه انت وعندما تبدي اي ملمح من التعاطف فانك تخفف من درجة حرارة الصراع وتهدئ من حدة الجدل ما يتيح للطرفين الوصول الى حل يرضي الجميع.

اذا لم تكن متفتح العقل
تظاهر بذلك على الاقل
الدفاع اسوأ اسلوب للفوز في اي خلاف لا تدع خصمك يشعر بانك عالق في موقفك ولست مستعداً للتفكير في البدائل واذا شعر الطرف الاخر انك تعطيه فرصة لمراجعة الامر ربما سيتحول موقفه الى جانبك فقط عندما لا تفعل شيئاً اكثر من ان تستمع له بعقل مفتوح، وان تدع خصمك يتحدث وهنا قد يتجه الموقف الى ان يحل نفسه بنفسه من دون اي مجهود من اطراف الصراع.

سيطر على مشاعرك
العواطف والمشاعر تلعب دوراً محورياً في الصراع وتغير من تقييمنا للمواقف علينا بالتالي ان نسيطر على مشاعرنا فاذا فقدنا اعصابنا فاننا لن نفعل سوى ان نجعل الخصم اكثر عدائية وتزداد سخونة الموقف ويتصاعد الغضب ولا تشعر بالقلق اذا كنت هادئاً وسط اتون الخلاف، فانت ستكسب نقاطاً كلما اظهرت المزيد من ضبط النفس وقد ينتهي الخلاف بينكما بشكل ودي.

تحل بالأمل ان يصل
الخلاف الى حل
الخلافات بحكم تعريفها تنطوي على مشاعر سلبية وفي وسط الصراخ والضجيج الانفعالي قد يصعب عليك انت والطرف الاخر ان تتخيلا نهاية للصراع عليك ان يملأك الامل في حل الخلاف وعليك ان تؤمن انه وسط صراع الارادات لابد ان يكون هناك مخرج وهذا ما يجعل الخبراء ينصحوننا بالتفكير خارج الصندوق فقد لا يستطيع المنطق المجرد حل المشكلة ولكن قد يحلها اسلوب غير تقليدي لن يوصلك اليه سوى النية الصادقة والامل في ان تجد حلاً للصراع والخلاف.

احترم خصمك
كثير من الخلافات لا يخرج منها منتصرون حقيقيون فقد تفوز في الجدال لكن علاقتك وموقفك يصبحان غاية في السوء والحقيقة اننا يجب ان نؤكد على فكرة ان يخرج الطرفان فائزين حتى لا تنهار العلاقة لذلك ينصحنا الخبراء بان نتجنب اهانة الطرف الاخر او وصفه بصفات غير مهذبة او تحقيره وعليك ان تؤكد له انك لا تحمل اي ضغينة له وان الخلاف ينتهي بالتعادل وباسلوب “لا غالب ولا مغلوب” وانما ينتهي الامر بمزيد من فهم كل طرف للطرف الاخر فسيستمر الحب والود ولا تتأثر العلاقات بل تتعزز وتصمد امام تحديات الزمن.

You might also like