60 ألفاً تعويضاً لمواطن ضربته “القوات الخاصة”

0 114

كتب ـ جابر الحمود:

في حكم أولي، ألزمت المحكمة المدنية وزارة الداخلية، أمس، بدفع 60 الف دينار لمواطن يعمل صحافيا لاعتداء رجال القوات الخاصة عليه في ديوان الحربش عام 2010 ما أدى إلى تكسر أجزاء من جسمه وعلاجه بالخارج.
وتعود الواقعة إلى عام 2010، حين فضت القوات الخاصة تجمع مواطنين امام ديوانية النائب السابق جمعان الحربش، حيث أصيب الصحافي محمد سندان بعاهة مستديمة تمثلت بانزلاق غضروفي بين الفقرات استلزم اجراء عملية جراحية له ونتج عنها عجز بنسبة 20 بالمئة من قدرة الجسم. وبرر الصحافي سبب وجوده بموقع الحدث بأنه مراسل لاحدى الصحف اليومية لقضاء عمل مكلف به وان جميع الضربات تلقاها من الخلف فجأة.
وكانت محكمة الاستئناف الجزائية الزمت وزارة الداخلية بأن تؤدي مبلغ 5001 دينار على سبيل التعويض الموقت للصحافي في الدعوى المرفوعة منه.

You might also like