بلغت 660 مليونا في 19 عاما

64.4 مليون دينار إيرادات “للصناعة” بلغت 660 مليونا في 19 عاما

أعلنت الهيئة العامة للصناعة تحقيق ايرادات خلال السنة المالية 2015/2016 تقدمه 64.4 مليون دينار، وتوقعت ان تزيد مع نهاية السنة المالية 2016/2017 بنسبة لا تقل عن 25% خصوصا عقب صدور قرار مجلس الوزراء رقمي (1121) و(1213) بشأن إعادة تقدير مقابل الانتفاع ورسوم الخدمات التي تقدمها الهيئة للجهات الاخرى.
واضافت هيئة الصناعة فى بيان صحافي أمس انها ومنذ انشائها بموجب القانون (56) لسنة 1996، سعت نحو تنفيذ دورها في تنمية القطاع الصناعي وتهيئة الحوافز المناسبة وتوفير البنى التحتية وتعزيز نمو هذا القطاع واعطائه الدور المستحق في التنمية الاقتصادية وذلك بهدف تنويع مصادر الدخل وتعزيز إيرادات الدولة.
واكدت الهيئة انها استطاعت تحقيق إيرادات فعلية بالحسابات الختامية منذ انشائها وحتى اخر حساب ختامي في 31 مارس 2016 بلغت 660 مليون دينار، وبالتالي تحقيق فوائض مالية مجمعه بعد خصم المصروفات بلغت 203,2 مليون دينار، مما مكن الهيئة من توفير عنصر هام من العناصر التي يحتاجها القطاع الصناعي وهى حل مشكلة توفير القسائم الصناعية، مما سيؤدى ذلك وبلا شك بالإضافة الى الخدمات المقدمة للمستثمرين الصناعيين الى زيادة نسبة مساهمة القطاع الصناعي من اجمالي الناتج المحلي للبلاد.