700 ألف دينار من “أمانة الأوقاف” لصالح 400 غارم والأسر المحتاجة

0 123

أعلن وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية وزير الدولة لشؤون البلدية فهد الشعلة ان الأمانة العامة للأوقاف “قدمت 500 ألف دينار لرفع الضبط والاحضار عن 400 حالة دعما لحملة الغارمين من الكويتيين والكويتيات خلال شهر رمضان المبارك”.
وقال الشعلة في تصريح صحافي أمس ان “من بين تلك الحالات 300 امرأة”، مبينا ان العملية تمت بالتنسيق مع جمعية التكافل لرعاية السجناء التي تقوم بدراسة الحالات المستحقة وضمان استكمالها للشروط المعدة للاستفادة من دعم الأمانة العامة للأوقاف لحملة التبرع في شهر رمضان.
وأوضح ان “شريحة الغارمين الكويتيين تعد من ضمن الفئات المستهدفة في خطة عمل الأمانة العامة للأوقاف استكمالا لمسيرة قائد الإنسانية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الذي استحق هذا اللقب بكل جدارة واستحقاق وبالتعاون مع المؤسسات الحكومية وجمعيات النفع العام”.
وذكر ان “هدف الحملة المباركة لم شمل الأسرة الكويتية ورفع المعاناة عنها وانقاذها من التفكك والضياع انطلاقا من حديث الرسول: الأقربون أولى بالمعروف”.

في سياق متصل، أعلنت جمعية الهلال الاحمر امس تبرع الامانة العامة للأوقاف بمبلغ 200 الف دينار لصالح الاسر المحتاجة في الكويت في المجالين الصحي والتعليمي.
وأعرب رئيس مجلس ادارة الجمعية الدكتور هلال الساير في تصريح صحافي عقب لقائه امين عام الأمانة العامة محمد الجلاهمة عن بالغ شكره لهذا التبرع، مشيرا الى تخصيص 100 الف دينار للمجال الصحي و100 الف للمجال التعليمي.
ولفت الى ان التعاون مع الامانة العامة قديم من خلال رعاية الاسر المتعففة وذوي الدخل المحدود والارامل والمطلقات اضافة الى الايتام دون سن الـ 18 والعمال والمسافرين ابناء السبيل، مؤكدا استمرار التعاون مع الأمانة لتلبية احتياجات المجتمع والاسر المتعففة التي يبلغ عددها 5000 أسرة الى جانب المساعدات الكبيرة في الخارج على مدار العام.

من، جانبه اشاد الجلاهمة بالجهود الإغاثية والإنسانية التي تبذلها الجمعية لمساعدة المحتاجين والمتضررين في الدول المنكوبة وحرصها على تقديم العون للاسر المحتاجه داخل الكويت، مبينا ان الوقف يقوم بدور بالغ الاهمية في تدعيم مختلف نواحي الحياة ويعد اصدق تعبير واوضح صورة للصدقة التطوعية الجارية والدائمة.

واكد ان الرقابة على الاموال الوقفية تتابعها ادارة الرقابة والتدقيق كما تم تعيين مكتب خارجي للتدقيق على جميع اموال الامانة من الناحية الشرعية والاجرائية اضافة الى رقابة ديوان المحاسبة ورقابة الخدمة المدنية، داعيا “أهل الخير لدعم الامانة ومشاريعها الخيرية معنويا وماديا”.

You might also like