792 مدير مدرسة بـ”التربية” حصروا احتياجاتهم للعام الدراسي الجديد بمختلف المناطق التعليمية وكيل التعليم العام يجتمع اليوم مع مكلفي الأحمدي ومبارك الكبير

0 65

الظفيري: أوضاع المدارس مطمئنة إلى حد ما وفق إفادات المديرين المكلفين

الغيث: حريصون على تلافي أي ملاحظات قد تطرأ لبدء عام دراسي ناجح

كتب ـ عبدالرحمن الشمري:

فيما باشر 792 مكلفاً من مديري المدارس والمديرين المساعدين ورؤساء الأقسام عملهم في المدارس امس للوقوف على مدى جهوزيتها واحتياجات كل مدرسة استعدادا للعام الدراسي الجديد، يترأس الوكيل المساعد للتعليم العام اسامه السلطان اجتماعا اليوم مع المكلفين لبحث التجهيزات كافة والملاحظات التي رصدوها في مدارسهم في مختلف الجوانب التي تشمل التكييف والصيانة والكتب والنظافة وسيشمل الاجتماع الأول المكلفين من منطقتي مبارك الكبير والأحمدي التعليميتين يعقبه في اليوم التالي اجتماع منطقتي العاصمة وحولي ثم مكلفي الجهراء والفروانية التعليميتين.
وحصر المكلفون امس النواقص وكل ما يتعلق بجاهزية المدارس تمهيداً لتوفيرها، وإعداد تقارير بشأنها ستناقش خلال الاجتماعات التي سيعقدها وكيل التعليم العام اسامة السلطان بدءاً من اليوم.
بدوره تفقد مدير منطقتي مبارك الكبير والأحمدي التعليميتين منصور الديحاني عدداً من مدارس الاحمدي حيث شملت الجولة الأولى مدرسة عبدالله الاحمد وسبيعه بنت الحارث في الاحمدي التعليمية ثم اتبعها جولة في مبارك الكبير وشملت مدارس هلال فجحان المطيري المتوسطة وفاطمة الهاشمية وسودة بنت زمعة الابتدائية.
وأوضح الديحاني أن عدد المكلفين في الاحمدي التعليمية بلغ 166 مديراً ومديراً مساعداً فيما بلغ عددهم في مبارك الكبير 80 مكلفاً، وباشر الجميع أعمالهم في المدارس وتفقدوا احتياجاتها واعدوا تقاريرهم الأولية عن وضع المدارس من مختلف الجوانب المتعلقة بالتكييف والصيانة والتنظيف وحصر أي نواقص تمهيدا لتوفيرها قبل بدء دوام الهيئات التعليمية والإدارية.
من جانبه، أكد مدير عام منطقتي حولي والعاصمة التعليميتين منصور الظفيري التزام المكلفين من المديرين والمديرين المساعدين في افتتاح مدارسهم امس حيث بلغ عددهم في منطقة العاصمة التعليمية 159 مكلفاً فيما يبلغ عددهم في منطقة حولي التعليمية 113 مكلفاً، وهناك تواصل مستمر بين الإدارات الهندسية ومديري مختلف المراحل التعليمية لمعالجة أي ملاحظات.
وأوضح الظفيري أن القراءات الأولية لوضع المدارس بحسب إفادات المديرين المكلفين إلى حد ما مطمئنة خصوصاً فيما يخص التكييف حيث تم تشغيله في اجنحة الإدارات المدرسية، اضافة إلى تشغيله في الفصول الدراسية بعد الانتهاء من تنظيفها منوها إلى أن المدارس الجديدة تم تزويدها بالأثاث المدرسي.
من جهتها ذكرت مديرة الشؤون التعليمية بمنطقة العاصمة شكرية السعيدي أن المنطقة وزعت نموذج متابعة على جميع المديرين والمديرين المساعدين المكلفين بالدوام في مدارسهم لحصر أي احتياجات أو ملاحظات وإعداد تقارير فيها تمهيدا للتنسيق مع ادارة الشؤون الهندسية لمعالجتها، وسيشهد العام الدراسي المقبل افتتاح سبع مدارس في العاصمة التعليمية وتم خلال الفترة الماضية توفير الأثاث التعليمي والطلابي والإداري اللازم لكل منها.
من جهته قال مدير منطقتي الجهراء والفروانية التعليميتين وليد الغيث: إنهم يعملون على قدم وساق لتأمين متطلبات المدارس بمختلف مراحلها من عمال النظافة والأثاث والصيانة والتكييف والحراسة ومتابعة العمل على توفير هذه الخدمات للتأكيد على جاهزية المدارس قبل انطلاق العام الدراسي مطلع سبتمبر المقبل، مشددا على مسؤولي المنطقتين متابعة الخطة التي وضعت للانتهاء من الاستعدادات كافة.
ولفت الغيث إلى أن عدد المكلفين في الجهراء بلغ 127 مديراً ومديراً مساعداً فيما بلغ عددهم في الفروانية التعليمية 147 مكلفا بدأ بعضهم عمله بالمدارس منذ الأربعاء الماضي بينما باشر البعض عمله امس بإعداد وحصر احتياجات مدارسهم من مختلف المراحل التعليمية (رياض، ابتدائي، متوسط، ثانوي) تتضمن أعمال الصيانة الصحية والكهربائية وصيانة اعمال التكييف والإطفاء والصيانة المدنية، مجدداً التأكيد على حرص وزارة التربية على تلافي أي ملاحظات قد تطرأ وضمان بدء عام دراسي ناجح.

You might also like