98.6 مليون دينار تخارجات المستثمرين الأجانب في البورصة الاستثمارات الكويتية ارتفعت 57 مليون دينار خلال 5 أشهر بعد تراجع أسعار الأسهم لمستويات جاذبة

0 117

تداعيات “كورونا ” زادت من مبيعات الشركات والصناديق الأجنبية بنهاية مايو عقب هبوط الأسواق المالية العالمية

كتب – محمود شندي:

شهدت بورصة الكويت العديد من التحولات والتطورات خلال 2020 نتيجة انتشار فيروس “كورونا ” وتداعياته السلبية على الاقتصاد العالمي والمحلي وهو الامر الذى زاد من خسائر السوق منذ فبراير الماضي، ومن المتوقع ان يستمر الاثر السلبي في السوق خلال الفترة المقبلة حتى تتضح الصورة الكاملة عن اثار الوباء الاقتصادية.
وعلى الرغم من الاوضاع الاقتصادية السلبية الا ان استثمارات الكويتيين في البورصة قد ارتفعت منذ بداية 2020 وحتى نهاية مايو الماضي بنحو 57.1 مليون دينار، كما ارتفعت استثمارات الخليجيين بنحو 41.4 مليون دينار في حين ان التخارجات كانت من قبل المستثمرين الاجانب بنحو 98.6 مليون دينار وذلك لارتفاع مخاوفهم من خسائر الاسواق المالية العالمية ورغبتهم في اغلاق مراكزهم المالية في تلك الاسواق.
واشارت احصائية عن حجم التداول في بورصة الكويت طبقا لجنسية و فئة المتداول (المجمعة) منذ بداية 2020 وحتى نهاية مايوالماضي الى وجود تخارج من الصناديق الاستثمارية الكويتية بقيمة اجمالية تصل الى 30.6 مليون دينار، فيما ارتفعت مستويات الشراء من قبل المستثمرين الكويتيين الافراد بنحو 49.4 مليون دينار اما المؤسسات والشركات المحلية فقد بلغ حجم مشترياتها 2.2 مليون دينار، اما محافظ العملاء الكويتية فقد اشترت اسهما بقيمة 36.1 مليون دينار.
ولفتت الاحصائية الى ارتفاع صافي استثمارات الخليجيين فى السوق منذ بداية 2020 وحتى نهاية مايو بقيمة 41.4 مليون دينار، حيث ارتفعت استثمارات الشركات والمؤسسات الخليجية بقيمة 48.7 مليون دينار، وارتفعت استثمارات صناديق الاستثمار 2.3 مليون دينار، اما استثمارات الافراد الخليجيين فقد تراجعت بنحو 5 مليون دينار، اما محافظ العملاء وارتفعت استثماراتها بنحو 15 مليون دينار.
اما الاستثمارات الاجنبية فقد شهدت تراجعا بنحو 98.6 مليون دينار نتيجة تراجع استثمارات الشركات والمؤسسات الاجنبية بنحو 56.4 مليون دينار فيما ارتفع استثمار الافراد بنحو 1.7 مليون دينار فيما كانت التخارجات من نصيب صناديق الاستثمار الاجنبية بنحو 43.9 مليون دينار.
وحول البيانات الخاصة بتداول الافراد الكويتيين بصورة مجمعة خلال الـ 5 أشهر الاولى من 2020 فتشير الى بلوغ عدد الاسهم التي تم شراؤها نحو 8.4 مليار سهم بقيمة 1.3مليار دينار بمعدل 38.4% فيما بلغ عدد اسهم المباعة 8.3 مليارسهم بقيمة 1.3 مليار ديناربمعدل 37 % ليرتفع حجم الاستثمارات الجديدة من قبل الافراد الكويتيين في السوق بنحو 49.4 مليون دينار.
فيما بلغ حجم شراء المؤسسات والشركات الكويتية 1.6 مليار سهم بقيمة 348 مليون دينار بما يعادل 9.7%، فيما بلغ حجم المبيعات 1.4 مليون سهم بقيمة 346.7 مليون دينار بنسبه 9.6% ليتراجع اجمالى استثمارات الشركات والمؤسسات الكويتية في السوق بنحو 2.2 مليون دينار، اما الصناديق الاستثمارية الكويتية فقد قامت بشراء 388.4 مليون سهم بقيمة 142.5 مليون دينار بما يعادل 3.9% فيما بلغت عمليات البيع 528.9مليون سهم بما يعادل 173مليون دينار بنسبة 4.8 % بما يعني تراجع استثمارات الصناديق الكويتية في السوق بقيمة 30.6 مليون دينار.
وحول تداولات محافظ العملاء الكويتية فقد قامت بشراء 4.8 مليون سهم بقيمة 929.6 مليون دينار بما يعادل 25.9 % فيما بلغت عمليات البيع 4.4 مليون سهم بما يعادل 893.4 مليون دينار بنسبة 24.9% بما يعني ارتفاع حجم استثمارات محافظ العملاء الكويتيين في السوق بنحو 36.1مليون دينار.

تداولات الخليجيين
اما فيما يخص تداولات الافراد الخليجيين فقد بلغ حجم الشراء 174.9 مليون سهم بقيمة 20.3 مليون دينار وبمعدل 0.5% فيما بلغ حجم عمليات البيع 188.2 مليون سهم بقيمة 25.3 مليون دينار بما يشير الى تراجع استثمارات الافراد الخليجيين في السوق بنحو 5 ملايين دينار،اما المؤسسات والشركات الخليجية فقد بلغ حجم مشترياتها في السوق الكويتي 307 ملايين سهم بقيمة 161 مليون دينار اما المبيعات فبلغت 274.2 مليون سهم بقيمة 112.2 مليون دينار بما يعني ارتفاع استثمارات المؤسسات الخليجية بنحو48.7 مليون دينار.
وفيما يتعلق بالصناديق الاستثمارية الخليجية فقد قامت بشراء 73.1 مليون سهم بقيمة 25 مليون دينار بما يعادل 0.7% فيما بلغت عمليات البيع 85.4 مليون سهم بما يعادل 27.3 مليون دينار بنسبة 0.7% بما يعني تراجع استثمارات الصناديق الخليجية بقيمة 1.4 مليون دينار.
وفيما يخص تداولات الجنسيات الاخرى ” الاجنبية ” فقد شهدت تداولات الافراد من الجنسيات الاخرى ارتفاعا بنحو 1.7 مليون دينار .

You might also like