الخياط: نسعى للعدالة بين الدول النامية والمتقدمة في تطبيق الاتفاقيات المناخية الكويت تشارك في مؤتمر الأطراف الـ25

0 237

مدريد – كونا: ذكر مدير إدارة جودة الهواء بالهيئة العامة للبيئة المهندس شريف الخياط أول من أمس، أن الوفد الكويتي المشارك في مؤتمر مدريد لتغير المناخ يسعى بالتنسيق مع المجموعات الإقليمية لتخفيف الالتزامات الدولية التي سيتم تطبيقها بدءا من 2020 وتضمين مبادئ العدالة والمرونة والمسؤولية التاريخية في تنفيذ اتفاقيات باريس. وقال الخياط، نائب رئيس وفد الكويت المشارك في مؤتمر الأطراف الـ25 لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (كوب 25): إن الدورة الحالية للمفاوضات ستشهد على مدى أسبوعين جولات من المناقشات لإقرار المبادئ التوجيهية لتنفيذ بنود اتفاق باريس للمناخ.
وأوضح أن هذا ما يطلق عليه (برنامج عمل اتفاق باريس) لافتا إلى انه محل خلاف بين الدول النامية والدول المتقدمة في تفسير النصوص القانونية الواردة في اتفاق باريس للمناخ الذي تم اقراره عام 2015 إذ تحاول الدول المتقدمة فرض التزامات متساوية على جميع دول العالم وإلغاء مبدأ التباين بين الدول النامية والدول المتقدمة.
وأضاف الخياط انه مع نهاية الأسبوع الأول من المفاوضات فإن النصوص التفاوضية مازالت مليئة بنقاط الاختلاف حول المرونة والعدالة في تنفيذ التزامات اتفاق باريس بتضمين مبدأ المسؤولية التاريخية للانبعاثات المسببة لتغير المناخ التي يقع ثقلها على الدول المتقدمة وتباين الأعباء بين الدول المتقدمة والدول النامية لإصلاح النظام المناخي وبالأخص الدول التي يعتمد اقتصادها على استخراج وتكرير الوقود الاحفوري وهو ما اقرته المادة الرابعة من الاتفاقية الاطارية لتغير المناخ.
وأفاد الخياط ان وفد الكويت تترأسه الهيئة العامة للبيئة ويضم في عضويته وزارة الخارجية ممثلة بمساعد وزير الخارجية السفير غانم الغانم بالإضافة الى وزارة الكهرباء والماء ووزارة النفط ومؤسسة البترول الكويتية والشركات التابعة لها ومعهد الكويت للأبحاث العلمية.
وتابع ان رئيس مجلس الإدارة المدير العام للهيئة العامة للبيئة الشيخ عبدالله الأحمد سيترأس وفد الكويت في تلك الجلسات وسيلقي كلمتها في الجلسة الختامية لأعمال المؤتمر في 13 ديسمبر الحالي.

You might also like