الربيع: قطر ساهمت في تحفيز الشباب وإبراز طاقاتهم في “عاصمة الشباب” أكد أنها لعبت دوراًفي تعزيز التعاون وتقريب وجهات النظر وتبادل الخبرات

0 120

الدوحة – كونا: أشاد وكيل وزارة الدولة لشؤون الشباب الدكتور مشعل الربيع أمس، بالجهود التي بذلتها قطر اثناء احتضان عاصمتها الدوحة فعاليات عاصمة الشباب الإسلامي لعام 2019 ونجاحها في تعزيز اواصر الصداقة والتعاون بين شريحة الشباب في الدول الإسلامية.
وقال الربيع في تصريح لـ”كونا” على هامش الحفل الختامي للفعاليات: انها ساهمت في تحفيز الشباب وابراز طاقاتهم وتشجيعهم على العطاء والابداع والابتكار.
واضاف ان هذه الفعاليات التي عقدت تحت شعار (الامة بشبابها) ركزت على دور الشباب واهميتهم في الامة الإسلامية باعتبارهم امل تلك الامة في نهضتها وتطورها وبناء مجتمعاتها.
وتابع ان تلك الفعاليات ساهمت في تمكين الشباب والتعبير عن تطلعاتهم في تحقيق التنمية المنشودة في بلدانهم وتلبية متطلباتهم في العمل والتعليم والمشاركة في بناء المجتمع وآمالهم في تعزيز مشاركتهم في كل المجالات.
واعرب عن شكره لاستضافة قطر لتلك الفعاليات وللدور الكبير الذي قامت به في مجال دعم الشباب وتعزيز التعاون فيما بينهم وتقريب وجهات النظر وتبادل الخبرات والتجارب المتميزة بين أبناء هذه الشريحة المهمة.
كما اعرب عن خالص التهنئة للعاصمة البنغلاديشية “دكا” لاستضافتها عاصمة الشباب الاسلامي لعام 2020 متمنيا للمسؤولين عن فعاليات تلك الاستضافة تحقيق تطلعات جميع شباب المجتمعات الإسلامية.
وعن دور الكويت في خدمة الشباب الاسلامي قال الربيع: إن الكويت سباقة دائما في خدمة هذه الشريحة وتحقيق تطلعاتها وتعزيز مساهمتها في جميع المجالات القريبة منها مبينا ان لدى الكويت العديد من المشاريع التي تخدم الشباب الاسلامي في شتى المجالات.
واشار الى ما توليه الكويت بتوجيهات من سمو الأمير الشيخ صباح الاحمد من اهتمام كبير بالشباب وانشاء هيئة ووزارة خاصة لهم تشجيعا لهم على المساهمة بدور فاعل في دفع عملية التنمية في جميع المجالات وفي نهضة الكويت وتطورها.
وشهد الحفل تتويج الفائزين بجوائز الدوحة عاصمة الشباب الإسلامي والتي شملت جائزة الدوحة للابداع الشبابي بمحاورها الثلاثة الفنون البصرية والتصوير الضوئي والأفلام القصيرة وذلك بالتعاون مع منتدى شباب التعاون الإسلامي.
كما تم تتويج الفائزين في فعالية واحة الدوحة للابتكار فضلا عن تكريم شباب العالم الإسلامي الذين شاركوا بفعالية وأثبتوا قدراتهم الإبداعية خلال فعاليات العاصمة التي احتضنتها الدوحة على مدار العام ومن ثم تسليم المفتاح الذي يعتبر رمز وشعار الفعالية الرئيسية إلى بنغلاديش المستضيفة في العام 2020.
وشهدت عاصمة الشباب الاسلامي 2019 فعاليات من ابرزها إطلاق جائزة الدوحة للابداع الشبابي وإقامة منتدى الشباب الإسلامي وتنظيم واحة الدوحة للابتكار واحتضان مخيم الدوحة الشبابي للعمل التطوعي والإنساني.

You might also like