جامعة سندرلاند تنظم “سمبوزيوم” الخط العربي في فيينا يقدم خبرات فنانين معاصرين

0 78

أعلن المركز الدولي لأبحاث الخط التابع لجامعة سندرلاند البريطانية بالاتفاق مع جمعية فيينا العالمية لفن الخط عن تنظيم سمبوزيوم الخط الدولي لعام 2019 بالعاصمة النمساوية فيينا، وتم الاعداد لهذا الحدث الدولي منذ اكثر من عامين فيما اختيرت مدينة فيينا لعراقة تاريخها الثقافي.
ويقام “السمبوزيوم” في مدينة فيينا بالنمسا هذا العام، بعد اتفاق الجمعيات المشاركة في تنظيمه بهدف تطوير فن الخط واضفاء لمسات جديدة على الحرف بغض النظر عن اللغة التي يكتب بها واعطاء هذا الحرف رونقا معاصرا.
ويتم تسليط الضوء في “السمبوزيوم” على الجانب الكلاسيكي للخط وجذوره التي تعتبر الاساس لهذا الفن العريق وامكانية استعمال الخط المعاصر بمجال الحروفية والفنون التشكيلية التي تستخدم الحرف كعنصر اساسي من مكوناتها، كما سيقدم بعض المحاضرين تجاربهم باستخدام الات الكتابة غير التقليدية التي ابتكروها ليتم استخدامها وتطويعها لتصبح ادوات اساسية في كتابة الخط الحديث لايمكن الاستغناء عنها بهذا المجال.
تاتي فكرة السمبوزيوم المتخصص بفن الخط لتقديم خبرات بعض الفنانين المعاصرين ممن ساهموا بافكارهم المتجددة والمعاصرة بهذا المجال وتم اختيار المحاضرين من الاسماء العالميه ذات الشهرة في مجال الخط او الحروفيه وكانت لها مشاركات في نشاطات عالميه سابقة من بريطانيا وفرنسا والمانيا بلجيكا والنمسا. وتقام فعاليات السمبوزيوم لمدة اسبوع وتتضمن محاضرات حول فن الخط، وتكون اللغة العربية مادة اساسية، حيث سيقدم الفنان عبدالوهاب مسعود محاضرة بعنوان “الخط العربي من منظور معاصر” يحاكي فيها الخط الكوفي الذي استخدمه بعده اعمال فنية بمسيرته الفنية ويأتي سبب اختياره كمحاضر لتقديم هذه المادة هو انفتاحه بحكم عمله كرئيس للجمعية النمساوية لفن الخط على تجارب فناني الجمعية وعدم تخوفه من استخدام مواد او ادوات غير تقليدية لكتابة اعماله.
في ختام السمبوزيوم، سيتم تنظيم معرض جماعي لجميع المشاركين في مركز فيينا لفن الخط ويفتتح المعرض غابريله فوتوفا وسيلقي الكلمه الفنية قوميسور السمبوزيوم الدكتور ماني لينغ مديرالمركز الدولي لابحاث الخط التابع لجامعة سندرلاند البريطانية.

You might also like