جمعية دعم المخترعين: المجتمع الكويتي يزخر بكفاءات توازي الموجودة في الدول المتطورة الثلاب شاركت في ندوة "كيف أصبح مبتكراً؟" لمركز تدريب الملكية الفكرية الخليجي

0 145

شاركت رئيس الجمعية الكويتية لدعم المخترعين والابتكار الدكتورة فاطمة الثلاب في ندوة “كيف اصبح مبتكراً؟ وماذا بعد براءة الاختراع؟” التي نظمها مزكر تدريب الملكية الفكرية التابع للأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.
واستعرضت الثلاب في الندوة التي اقيمت عبر الاتصال المرئي المراحل المطلوبة لطرح الابتكار في السوق بدءاً من الفكرة (البراءة) وما يتخللها من بحث ودراسة مروراً بالتطوير ثم التصميم فهندسة المنتج وصولاً إلى التصنيع وطرح المنتج للاستثمار التجاري.
وتطرقت الثلاب إلى تجربة الجمعية الكويتية لدعم المخترعين والابتكار ودورها في احتضان المواهب والمبتكرين الكويتيين ونشر ثقافة الإبداع في المجتمع، مشيرةً إلى أن المجتمع الكويتي يزخر بكفاءات بشرية قادرة على الابتكار
وانتاج اختراعات توازي الموجودة في الدول المتطورة تقنيا وعلميا.
ورداً على الاسئلة والمداخلات أكدت الثلاب أن الانشطة والورش التي نظمتها الجمعية ساهمت في تشجيع أفراد المجتمع من مختلف الاعمار على التفكير بجدية في تقديم ابتكارات جديدة تغطي المجالات الصناعية والطبية والبيئية.
ولفتت الى ان الاطفال اظهروا قدرات مركبة في القدرة على الابتكار وايجاد حلول للعديد من المشاكل، مشيرة إلى عوامل نجاح تسويق الاختراع كمنتج وأهمية الدعم الاعلامي في هذا الجانب كجزء من التعريف والتسويق للمنتج، مشددة على ضرورة عدم اعتبار شهادة براءة الاختراع كنهاية مطاف للفكرة.
من جانبه، تناول رئيس قسم برامج المبادرات في إدارة دعم الابتكار في مكتب براءات الاختراع الخليجي المهندس بندر الثبيتي عدة محاور منها نشأة ونطاق الفكرة وعمر المخترع وحماية الفكرة.

You might also like