قطر تُغرِّد مجدداً خارج السرب العربي وتدافع عن تركيا وإيران

0 112

الدوحة، عواصم – وكالات: في تذكير بموقف بلاده الخارج عن الإجماع في جامعة الدول العربية قبل أيام، دافع وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن أمس، عن تركيا، معتبراً أن هجومها على مناطق شمال سورية هدفه القضاء على “تهديد وشيك”، كما اعتبر أن السلوك الإيراني لا يشكل أي تهديد في المنطقة، قائلاً: “لم نر أي سلوك عدائي من إيران”.
وقال وزير خارجية قطر خلال مشاركته في مؤتمر “منتدى الأمن العالمي” في الدوحة: “لا يمكننا أن نلقي اللوم على تركيا”، مضيفاً أن أنقرة ردّت على “خطر وشيك يستهدف الأمن التركي”. وأضاف “قالت تركيا منذ البداية: لا تدعموا هذه الجماعات”، في إشارة إلى “قوات سورية الديمقراطية” (قسد). وتابع “لم يستمع أحد. يحاول الأتراك منذ عام حل المسألة مع الولايات المتحدة من أجل إنشاء منطقة آمنة وإبعاد الخطر عن حدودهم”.
يذكر أن قطر حليف رئيسي لتركيا منذ أن قطعت السعودية والبحرين والإمارات ومصر العلاقات معها في يونيو 2017، كما دافعت أكثر من مرة عن إيران، معارضة فرض عقوبات عليها، كما وصفت الدوحة مواقف طهران بالشريفة.

You might also like