محمد هنيدي وأسيل عمران والهويش لتحكيم مواهب “صنع في البيت”

0 101

تأخذ البرامج شكلاً مختلفاً عن المعتاد في زمن “كورونا”، برامج الألعاب والترفيه وضيوفها يتواصلون عن بعد، والمواهب التي اكتشفها الناس عن أنفسهم، يختبرونها أمام الجمهور ضمن برنامجي “مين يكون؟” و”صنع في البيت”، اللذين يُعرضان على MBC1 و”MBC العراق”، بالتعاون مع الهيئة العامة للترفيه في السعودية، اعتبارا من الخميس 28 مايو الجاري.
ضمن أجواء الألعاب والترفيه، ينطلق برنامج “مين يكون؟” مع سهى نويلاتي، وهو الصيغة العربية لبرنامج Incognito، الذي يعتمد على استضافة المشاهير وهم متنكرون، وسيكون المطلوب من المتسابقين تخمين هوية النجم المتخفي خلال الحلقة. ويتقاسم المشتركون المبلغ الذي تمكنوا من تحقيقه عند اكتشاف اسم الضيف.
وفي هذا الإطار، يجتمع ثلاثة مشتركين من مختلف أنحاء السعودية افتراضياً من خلف الشاشات، ضمن حلقات تمتزج فيها المسابقات والدردشة مع مقدمة البرنامج. ولن تكون المهمة بالسهولة المتوقعة، فالضيف سيكون متخفياً، كما سيتم تغيير صوته تقنياً، وسيجيب على أسئلة المشتركين الثلاثة، حيث يطرح كل مشترك سؤاله ضمن خمس جولات متتالية، تتيح تخمين هوية نجم الحلقة، ومع كل إجابة خطأ يتم خصم قيمة معينة من المبلغ الإجمالي الذي سيوزّع على المشتركين في النهاية.
كما يتخذ اكتشاف المواهب أسلوباً مختلفاً عن المعتاد ضمن برنامج “صُنع في البيت” (Made in Quarantine)، على MBC1 و”MBC العراق”، وهو برنامج ترفيهي اجتماعي فني يتبارى المشتركون فيه من خلال إرسالهم فيديوهات لمواهب أو أعمال قاموا بها خلال فترة الحجر المنزلي بعد انتشار وباء فيروس كورونا، للفوز في نهاية كل حلقة بمبلغ مالي.
ففي ظل الإقامة الجبرية بالمنزل، بات لكل فرد متسعاً من الوقت لاكتشاف مواهبه، وتطوير نفسه، وإظهارها بطريقة مبتكرة. وتضم لجنة تحكيم البرنامج النجم المصري محمد هنيدي، والممثلة والإعلامية السعودية أسيل عمران، فضلاً عن هشام الهويش الذي سيتولى تقديم الحلقات في الوقت نفسه.

أسيل عمران
You might also like