105 ملايين دينار مكاسب رأسمالية للبورصة بدعم نتائج البنوك تداولات نشطة على الأسهم القيادية تصعد بمؤشر السوق الأول 23.4 نقطة

0 75

معدلات السيولة تتراجع 1.6 مليون دينار بنسبة 6.2 % وسط غياب المتداولين

كتب – محمود شندي:

اقفلت بورصة الكويت في أولى جلسات الاسبوع وعقب عطلة العيد على ارتفاعات جماعية للمؤشرات بدعم من عمليات الشراء النشطة والقوية على معظم القطاعات المدرجة، حيث قفز مؤشر السوق الأول بنحو 23.4 نقطة بما يعادل 0.3 % ليغلق عند مستوى 6742 نقطة وسط عمليات شراء قوية على الاسهم القيادية لاسيما القطاع المصرفي المدعوم بنمو ارباحه المالية في النصف الاول من 2019.
واستطاع مؤشر السوق العام ان يحقق مكاسب امس بنحو 17.9 نقطة ليستقر عند مستوى 6122.2 نقطة بدعم من عمليات الشراء المتنوعة على جميع القطاعات، اما مؤشر السوق الرئيسي فارتفع 6.7 نقطة ليغلق على 4903.3 نقطة بدعم من التداولات المضاربية النشطة على الاسهم الرخيصة والمتوسطة، ومن المتوقع ان تستمر التداولات المضاربية خلال الفترة المقبلة للاستفادة من النتائج المالية الجيدة للعديد من شركات السوق الرئيسي في النصف الاول.
ونتيجة حالة الزخم والشراء النشط على معظم الاسهم المدرجة حققت القيمة السوقية للبورصة مكاسب تقدر بنحو 105.5 مليون دينار لتصل الى مستوى 35.4 مليار دينار، وذلك على الرغم من تراجع معدلات السيولة بنحو 1.6 مليون دينار وبنسبة 6.2 % لتصل الى 24.3 مليون دينار وذلك في ظل غياب معظم المتداولين لعطلة العيد والعطلات الصيفية الا انه من المتوقع ان تعود حالة الزخم على الاسهم القيادية خلال سبتمبر المقبل الذي سيشهد الاعلان عن مكونات ترقية البورصة الى مؤشر ستاندرد اند بورز.
وبات من الواضح ان هناك العديد من الاسهم التي اصبحت تحت مجهر المستثمر الأجنبي وهو الامر الذي ينعكس على تلك الاسهم بالايجابية ويرفع من قيمتها السوقية، ومن المتوقع ان تستمر حالة الزخم على تلك الأسهم حتى اذا لم يتم ترقية السوق، لاسيما ان الأدوات الاستثمارية انطلقت في السوق خلال الفترة الماضية وهو ما سيعزز بدوره من معدلات السيولة المتداولة في السوق.

تداولات السوق
وارتفعت المؤشرات الرئيسية للبورصة في ختام التعاملات وسط تباين بالتداولات وصعد مؤشر السوق الأول 0.35 بالمائة، كما ارتفع المؤشران العام والرئيسي بنسبة 0.29 بالمائة و0.14 بالمائة على التوالي وانخفضت السيولة إلى 24.36 مليون ريال، مقابل 25.96 مليون ريال يوم الخميس السابق، بينما ارتفعت أحجام التداول عند 173.79 مليون سهم مقارنة بـ167.92 مليون سهم في الجلسة السابقة وشهدت بورصة الكويت ارتفاع 9 قطاعات أبرزها البنوك بنسبة 0.41 بالمائة، بينما تراجع قطاعا الخدمات الاستهلاكية واتصالات بنسبة 0.30 بالمائة للأول و0.22 بالمائة للثاني.
وتصدر سهم آن ديجيتال القائمة الخضراء بـ27.50 بالمائة، فيما جاء العبد على رأس الانخفاضات بـ9.95 بالمائة وبشأن أنشط التداولات، تصدر سهم آن الكميات بـ22.44 مليون سهم، فيما تصدر زين السيولة بـ3.49 مليون دينار، منخفضاً 0.17 بالمائة، وكانت شركات (آن) و(عمار) و(اكتتاب) و(كفيك) و(المعدات) الأكثر ارتفاعا في حين كانت أسهم (آن) و(المستثمرون) و(أهلي متحد) و(أبيار) و(المدينة) الأكثر تداولا بينما كانت شركات (العيد) و(أرجان) و(المنتجعات) و(أسمنت خليج) و(نور) الأكثر انخفاضا.

You might also like