20 ألف بلاغ تغيُّب في العام 2018 المطوطح لـ "": تسجيل 17 ألف شكوى تتعلق بالتحويل والمستحقات

0 294

* 2870 مخالفة للعمالة المُتجوِّلة وتراجع أعداد البلاغات الوهمية بسبب الرقابة
* نظام التفتيش الجديد يُحدِّد نوع المخالفة وموقع تسجيلها عبر جهاز الـ “جي بي اس”

كتب – فارس العبدان:

كشف نائب المدير العام لحماية القوى العاملة في الهيئة العامة للقوى العاملة عبدالله المطوطح عن تسجيل نحو 20 ألف بلاغ تغيُّب ضد العمالة الوافدة خلال العام 2018، مشيرا كذلك الى تسجيل أكثر من 16 ألفاً و626 شكوى عمالية متنوعة للمطالبة بالتحويل من كفيل الى اخر او مستحقات مالية.
وأوضح المطوطح في تصريح إلى “السياسة” أن هيئة القوى العاملة انشأت نظاماً آلياً جديداً ومتكاملاً خاصاً بإدارة علاقات العمل من مميزاته تسجيل بلاغات التغيُّب الكترونياً، مبينا أن “الإجراءات المتخذة من قبل الهيئة تساهم في التقليل من البلاغات الوهمية، من خلال إدارة تفتيش العمل التي تتأكد بدورها من تواجد العامل الذي تم الابلاغ عنه في مقر عمله، وفي حال وجود العامل على رأس عمله فإنه يتم الغاء بلاغ التغيُّب عن العامل واستدعاء صاحب العمل”.
وذكر أن “عدد الشكاوى المسجلة بلغ 16626 شكوى عمالية، استقبلتها ادارة علاقات العمل بنوعيها: التحويل والمستحقات، سواء مباشرة او عن طريق “الأونلاين” تسهيلاً على العمالة”، لافتا الى ان “حملات التفتيش بين يناير وديسمبر 2018 شملت مئات المقاهي وتحرير عشرات المخالفات، بالاضافة الى 2870 مخالفة للعمالة المتجولة”.
وأكد أن “العام 2018 كان حافلاً بالإنجازات على مستوى هيئة القوى العاملة ومنها انشاء النظام الآلي لتطوير آلية التفتيش من خلال الوسائل الحديثة، وتدريب الموظفين، ونحو 200 مفتش، على الجهاز الآلي “جي بي أس”، وجمع ومراجعة دليل اجراءات ادارة علاقات العمل وبرمجته في النظام الآلي الجديد، والشروع في إجراءات إنشاء مركز للإيواء (رجال)، فضلا عن تنظيم دورات لعشرات المفتشين والمحققين والباحثين القانونيين”.
وأشار المطوطح إلى أن “نظام التفتيش الجديد يتضمن مجموعة من الاجراءات الآلية ومرتبط بخدمة تحديد الموقع “جي بي اس” لتمكين المفتش من مزاولة عمله على الوجه الأكمل، ومن مميزاته أيضا تسجيل المخالفة آلياً وتحديد موقع تسجيل المخالفة”، مؤكدا أنه “أحدث نقلة نوعية في عمل المفتشين خصوصا وهيئة القوى العاملة عموماً”.

You might also like