اتهام الناس بالباطل حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ" (الحجرات 6). أشكك غالب الوقت بمن يُطلق الاتهامات المعلبة ضد من يختلف معهم أو يناوئهم، فبالنسبة لي على الأقل: ضعيف الحجة يميل عادة إلى تشويه الوقائع، وفبركة الاتهامات، ولعل ما يدفع البعض إلى توجيه اتهامات معلبة بالفساد ضد الآخرين هو قلة وعيهم، وعدم إدراكهم لما يدور حولهم، فمن يطلق الاتهامات المفبركة، هنا وهناك، لا يدرك أنّ الحق بيّن والباطل…

تَجَنُّبُ الكلام الذي لا فائدة منه حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي "مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ" (ق 18). حري بالانسان العاقل تجنب الكلام الذي لا فائدة منه، والنأي عن الخوض مع الخائضين، ولا سيما في مواضيع تافهة أو في أمور باطلة تتنافى مع ما يمليه المنطق والتفكير السليم، فبالاضافة إلى عدم جدوى الكلام الذي لا فائدة منه سواء في زيادة المعرفة أو في تطوير الحياة الخاصة والعامة، فسيؤدي الهذر والخلط الزائد عن الحد إلى تقليل قيمة الانسان لدى الآخرين، وذلك لأن من يهذر بما لا يعرف، ومن ينغمس دائماً في المواضيع التافهة، يفقد العقلاء الثقة به، وذلك…

اِتِّباعُ الأَهْوَاء حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي "وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا "(الكهف 28). الهوى هو ميل النفس، وما يهويه الشخص ويعشقه حتى يُصبح الشيء الذي سيسيطر على فكره وهواه دون منازع، وبالطبع، يندر أن يقع الانسان العاقل ضحية لأهوائه، ولا سيما أهواءه وشهواته السلبية، خاصة إذا تعارضت مع ما تمليه عليه استقامته الاخلاقية التي امتلكها لرجاحة عقله. وفي المقابل، تجد كل شخص يقع ضحية لأهوائه حتى تميل به نحو ما هو غير أخلاقي أو مدمر، يفتقد القدرة على السيطرة على أهوائه، والسؤال الذي…

مَنْ تَأنَّى نَالَ مَا تَمنَّـى حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي @DrAljenfawi (خُلِقَ الْإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ) (الأنبياء 37). يوصف الانسان بأنه راجح العقل إذا اتسم بصفات الاتزان واكتمال العقل، ولا سيما في امتلاكه لسمات التأني وضبط النفس، فالانسان الراجح عقلياً والسوي نفسياً لا يمكن بأي حال من الاحوال أن لا يكون شخصاً متروياً وضابطاً لنفسه في كل الاحوال والاوضاع التي يجد نفسه فيها، فأحد أهم علامات رجاحة عقل المرء تتجلى في مدى ترسخ التأني والتحكم بالذات في عقله وقلبه، ومن مبادئ رجاحة العقل المرتبطة بالتأني وبضبط…

العقلانية لا تُطعم خبزاً حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي لا أعرف حتى الآن كيف سيكون مصير الإنسان السوي والمعتدل في آرائه وبخاصة الذي يدعو لتكريس العقلانية والاعتدال في مجتمعه الوطني وهو يرى أمام عينيه أنّ ما يحصل على أرض الواقع لا يزال غير عقلاني ولا معتدل، فبدلاً من أن تتم مكافأة من يدعو للعقلانية والاعتدال وللوحدة الوطنية وقبول التعددية وتكريس التآلف الاجتماعي، وأن يمنح مزيداً من الفرص لبث رسائله الايجابية في المجتمع، لكن يحصل العكس، فأرى أنّ أكثر من يستفيد ويؤكل الخبز، وربما يفوز بما لذ وطاب، يبدو من ينتمون لتيارات سياسية أو فكرية توجهاتها ليست…

أُتْرُك أَثَراً جميلاً قبل الرَّحِيل أُتْرُك أَثَراً جميلاً قبل الرَّحِيل

د. خالد عايد الجنفاوي "فَبَشِّرْ عِبَادِ الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ" (الزمر 17-18). يُفترض بالانسان العاقل الحرص على عيش حياة إنسانية أخلاقية ومتكاملة، وبِالذَّاتِ سيجدر به جعل حياته قدوة إيجابية للآخرين، ومن أهم دلائل عيش أحدهم لحياة أخلاقية ومُجزية، هي تركه أثراً جميلاً لدى الآخرين قبل رحيله، فيوجد أشخاص غادروا الدنيا بأجسادهم، لكن بقيت ذكراهم العطرة في عقول وقلوب الآخرين، وذلك بسبب تميزهم الاخلاقي، ولتحقيقهم…

الثِّقَةُ السَائِبَة تعَلِّم الاسْتِغْلاَل حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي تعني الثقة السائبة في سياق هذه المقالة الثقة الشخصية المُهملة التي يمنحها البعض لكل من هب ودب في حياته، وذلك بسبب عدم أهميتها بالنسبة له، وحيث يميل بعض المشوشين إلى رفع ملكيتهم عن ثقتهم الشخصية بشكل تام، ويمنحونها لكل من يتعاملون معه في حياتهم، الخاصة والعامة، حيث لن يتعب هذا النفر المشوش نفسه في التمعن والتفكير في ما إذا كان الإنسان الآخر يستحق أو لا يستحق الثقة المطلقة. وتدل السائبة لغوياً على ذلك المال الذي سيرفع صاحبه يده عن ملكيته، وكل ما يتم إهماله، أو جعله سائباً جارياً، لكن وفقاً للمنطق…

تَعلّم من تجارب الآخرين حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي "يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ" (البقرة 269). ربما سيسهل على المرء الاستفادة من تجاربه الشخصية، وذلك بعدم تكرار أخطائه، لكن كيف له أن يتعلّم من تجارب الآخرين، و ما هي أنواع التجارب الانسانية التي من المفترض أن يستفيد منها الانسان؟ أعتقد أن تجارب الآخرين لا تشير فقط إلى خبراتهم الحياتية المتراكمة، لكنها تشير كذلك إلى أخطائهم المتكررة، فالانسان العاقل على سبيل المثال، من المفترض أن يبذل قصارى…

التَدْرِيبُ يؤدي إلى الإتقان حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي @DrAljenfawi "وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ" ( التوبة 105). يشير عنوان المقالة إلى مقولة باللغة الانجليزية تشير إلى أن التدريب المتواصل على شيء يؤدي أخيراً إلى إتقانه، أو التمرين يجعلك أفضل مع مرور الوقت، وهي سمة سلوكية ايجابية تتعلق بعملية اكتساب المهارات النفسية والسلوكية والعملية المختلفة، وسيساهم التدريب في اكتشاف الامكانات الشخصية واستثمارها بشكل…

الجَشَع … كل طَمَّاع ذليل حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي "إِنَّ قَارُونَ كَانَ مِن قَوْمِ مُوسَى فَبَغَى عَلَيْهِمْ وَآتَيْنَاهُ مِنَ الْكُنُوزِ مَا إِنَّ مَفَاتِحَهُ لَتَنُوءُ بِالْعُصْبَةِ أُولِي الْقُوَّةِ إِذْ قَالَ لَهُ قَوْمُهُ لَا تَفْرَحْ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ" (القصص 76). يشير الجشع إلى ذلك السلوك السلبي الذي يتمثل في رغبة أحدهم أن يأخذ ليس نصيبه فقط، ولكنه يطمع في نصيب الآخرين، فالطمع والجشع لفظتان تشيران إلى صفات سلبية تترسخ في تلك الشخصيات الجشعة وشحيحة النفس، ولا سيما الذين لا يروي عطشهم للمال أي شيء، مع إدراكهم التام أنهم…