Browsing Category

الأخيرة

إلى رحمة الله

عواطف سعد عوض المطيري - زوجة/ محمد راشد الشويحان (55 عاما) - شيعت أمس- الرجال: السرة- ق 6- ش11- م 14- النساء: صباح السالم - ق11 - ش2 - ج3- م2- ت: 99544147- 65886868. سكينه محمد علي نصرالله الاطرم- زوجة/ عباس علي عبدالله نصرالله (61 عاما) - شيعت أمس- الرجال: الرميثية - ق 3- ش شارع طاهر البغلي - حسينية القائم - النساء: شرق - حسينية سيد علي "ميدان"- بجانب البنك الوطني (العزاء فترة العصر فقط)- ت: 99801919- 55998855. نوره رمضان خلف الحربي- زوجة/ حميدي الخشمان الحربي (74 عاما) - شيعت أمس- العزاء في المقبرة فقط - ت: 65565000.…

وزن الشاحنات زين و شين

في كل دول العالم هناك محطات لوزن الشاحنات،المرور بها إلزامي،وتجنب وزن الشاحنة مخالفة جسيمة الا عندنا بالكويت، فصاحب الشاحنة يحملها فوق المعدل ويسير على الطرقات مخلفا وراءه الدمار والتكسير وتلف الشوارع من دون حسيب ولارقيب، حتى الشاحنة القادمة من خارج الكويت تلتزم هناك بحدود الوزن حتى تدخل الكويت فتتحول حمولة شاحنتين في شاحنة واحدة لانهم يعلمون ان احدا لن يحاسبهم. وفِي كل دول العالم تمنع الشاحنات من السير فوق الجسورالا عندنا في الكويت، فإن الشاحنات تسابق السيارات الصغيرة على الجسور بل وتسابق بعضها بعضا على الجسور لتغلق الطريق…

قانون الغزو الناعم لمعالي عسكر عويد قراءة بين السطور

سعود السمكة هذا ما كنا نحذر منه لما كنا نصيح من تلويث هذا الكيان بعناصر ليست منه، ولا هو منها، ولا تعرف تاريخه وعادات اهله وثقافتهم، وما هي المراحل التي مروا بها وهم يقيمون اساساته حجرا على حجر، بل حين كان هذا الكيان في مرحلة النهوض، ومجاديف أهله تتكسر على قساوة البيئة وظلم الجوع، والعطش، وعذاب الغوص والسفر، واهوال البحر وصد الغزوات لم يعرفوه ولم يشعروا بمعاناة اهله مع الجوع والفقر والمرض، ومع هذا لم يفر منه أهله، بل كل ما زاد الألم وارتفعت وتيرة المعاناة ازداد الاصرار في النفوس، وارتفع مؤشر التحدي عند الناس بمواصلة تأسيس…

سعي إلى ربط أدمغة البشر بالحواسيب قريباً!

لندن- وكالات: أعلن باحثون أن العالم مُقبِل خلال العقود القليلة المقبلة على آفاق مستقبلية غاية في التطور بقطاع التكنولوجيا الحيوية، اذ أكدوا أن البشر سيتمكنون من توصيل أدمغتهم بسلاسة بسحابة من أجهزة الكمبيوتر لجمع معلومات من الإنترنت في الوقت الحقيقي. ونشرت صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، امس، نقلا عن روبرت فريتاس جونيور، الباحث الرئيسي في الدراسة التي تجرى حول هذا الأمر: "إن الفكرة تنطوي على دمج عدد كبير من الروبوتات النانوية بأدمغتنا كي تكون بمثابة حلقات وصل مع عقول البشر والحواسيب العملاقة، بما يتيح إمكانية تنزيل…

أعمى لـ 35 عاما… ثم حدثت المفاجأة !

واشنطن- وكالات: زعم إنه أعمى، كان ذلك قبل نحو 35 عاما، لكن كان عليه أن يرى ما سيحدث له في المستقبل بعد صدور الحكم عليه، وفقا لما نشرته صحيفة "نيويورك ديلي نيوز" الأميركية امس. فقد بات الجندي الأميركي المتقاعد مايك رودولفو بليا ينتظر بدء تنفيذ عقوبة السجن لعام كامل، بعد أن تبين أنه لم يكن أعمى طوال السنوات الماضية، التي حصل خلالها على تعويض من وزارة شؤون قدامى المحاربين الاميركية بلغ مجموعه الكلي نحو 1.3 مليون دولار. والأربعاء الماضي حكمت محكمة عليه باعادة كل الأموال التي حصل عليها إلى الوزارة، كما ينبغي أن يخضع للمراقبة…

فنجان قهوة حل لغز جريمة قتل عمرها 47 عاماً

واشنطن- سبوتنيك: تمكنت الشرطة الأميركية من حل لغز جريمة قتل واغتصاب دام غموضها عقود، بفضل سبب لم يكن في الحسبان، وهو فنجان قهوة. وتم التوصل إلى مرتكب الجريمة، الذي اغتصب فتاة عشرينية وقتلها في عام 1972، بعد استعانتها بتقنية "علم الأنساب الوراثية" الجديدة، وذلك وفقا لتقرير نشرته شبكة "إيه بي سي" الأميركية. وتعود وقائع الحادثة إلى 23 أغسطس 1972، عندما كانت الضحية، جودي لوميس، في طريقها إلى الاسطبلات لركوب حصانها، فتعرضت للهجوم من جانب أحد الأشخاص، وأطلق النار في رأسها، حسبما قال مسؤولون بمكتب شريف مقاطعة سنوهوميش في مؤتمر…

إلى رحمة الله

وسمية مبارك سالم الشيبة العازمي، ارملة: مطلق سالم مبارك بن غاشم البريكي العازمي، 53 عاما، شيعت أمس، الرجال: سلوى، ق5، ش4، م9، النساء: سلوى، ق12، ش5، م62، ت: 99766955، 66178999 علي ماجد تركي عايد،21 عاما، شيع امس، الرجال: بيان، ق12، مسجد الامام الحسن، النساء: صباح السالم، ش الثاني، ج12، م19، ت: 99652152، 51101401 محمد مبارك بن فريج الهاجري، 83 عاما، شيع امس، الرجال: جابر الأحمد، ق1، ش138، م396، النساء: القيروان، ق2، ش215، م42، ت: 66665699، 66166767 منيرة عبدالله فرحان عويد، 25 عاما، شيعت امس، الرجال: الرقة، ق6، ش30، م323،…

الخطاب الأخير! زين وشين

كل الكويت تقريبا سمعت الخطاب الاخير لعزة الدوري نائب رئيس النظام البائد في العراق، الذي يعتذر فيه للكويت، ولصاحب السمو الامير، حفظه الله ورعاه، عما أسماه الخطأ التاريخي عن غزو الكويت! هذا الشخص نفسه، هو الذي كان يصرخ بأعلى صوته في آخر مؤتمر حضره في الدوحة ناعتا الوفد الكويتي بأبشع الألفاظ، كان واضحا جدا تواطؤ رئيس المؤتمر في ذلك الوقت معه، مما جعله يتصور ان كذبته الكبيرة سوف تستمر، بينما كان رد الوفد الكويتي على لسان رئيسه، وبكل هدوء وثقة:" قل ما شئت، فهذا اخر مؤتمر تحضره"! هذا ماحصل بالضبط فقد ذهب ذلك الحزب، وقياداته…